Sois Musulman

Publié le par elarabiya.over-blog.com

ا

 

لسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 

الحمد لله والصلاة والسلام على اشرف المرسلين سيدنا محمد (صلى الله عليه وسلم ) واله وصحبه والتابعين ومن اهتدى بهديه الى يوم الدين


لا اعرف من اين ابدا
لكن لنبدا من البداية
ولدت ومنذ ان كنت صغير الى حين بلوغي
والجميع يقول لي انت عربي والعرب اخوانك
نظرا لنظام الحكم القومي الذي كان سائدا في بلادي وغيرها(مثل مصر وسوريا وفلسطين وغيرها)
لكن كانت هناك افكار تتصادم في عقلي
منذ ان كنت صغير وانا في المدرسة أو وانا في المسجد
كنت ادرس التاريخ والدين
وكنت اعرف حقيقة ان العرب كانوا قبائل متفرقة ومتناحرة فيما بينها
علما ان معظمهم بينهم وبين الروم والفرس اتفاقيات ومصالح مشتركة
كحال اليوم......
كان العربي يقتل العربي ويسلبه ويهجوه حتى بالشعر(الاعلام وقتها)
كان العربي يأد طفلتهه فقط لانها انثى
كان العربي همه الوحيد مصالح قبيلتهه ومصلحتهه الشخصية فقط
كان العربي يحارب 40 سنة فقط لقتل ناقة له لينتقم لكرامته كما يقال
وكان وكان وكان.........
حتى
جاء الاسلام جاء دين الحضارة والسلام
جاء الضوء المنير في ذلك الزمان المظلم
وقت كانت اوربا لا تعرف ان تصنف المراة على انها بشر ام شيطان
ولم تكن امريكا مكتشفة وقتها
جاء الاسلام
فاصبحت القبائل أمة
امتدت هذه الامة لتوصل الرسالة الى الناس اجمعين
ليس للعرب
للناس اجمعين
كنتم خير امة اخرجت للناس
اصبحنا وقتها حضارة
وامة ورسالة ومسلمين

من الرجال الذين شاركوا في بناء هذه الامة
من اصحاب حضرة النبي (صلى الله عليه وسلم)
صهيب الرومي
سلمان الفارسي (سلمان منا ال البيت)
ومن الذي حرر فلسطين من الصليبيين
صلاح الدين الايوبي
هل هم عرب؟
وكيف نصرهم الله
الحقيقة التفكير في هذا الموضوع اتعبتني
فهناك متناقضات كثيرة
طلبت من الله الهداية
سالت العلماء
سالت اهل الذكر
سالت والداي
سالت معلمي
سالت الناس
بل حتى اصدقائي
كانت الحقيقة واضحة
وكان الناس يصرخون نحن الامة العربية
قلت لا انتظروا
سوف نسقط
نحن قوم اعزنا الله بالاسلام فان ابتغينا العزة بغيره اذلنا الله
انتبهوا نحن الامة الاسلامية
كان صوتهم اعلى من صوتي وكانوا يحجبون الشمس عني
لكني شعرت بدفأها
وسوف ينتهي هذا الكسوف
عرفت الحقيقة قبلهم
اردت ان اقولها لكل العالم لكل المسلمين
نحن الامة الاسلامية
لا فرق بين عربي واعجمي الا بالتقوى
اذن نحن نمتاز على اساس التقوى
اتعرفون متى وجدت هذا

عندما احتل بلدنا وسقطت عاصمة الخلافة سابقا
من اوقف زحف المغول في عين جالوت
الظاهر بيبرز
نعم وانتصر عليهم
وانقذ الامة
وقبله صلاح الدين
والان
التاريخ يعيد نفسه
سقطت بغداد
من الذي تحمل المقاومة والدفاع عن عرض المسلمين
المسلمين انفسهم
وليس العرب
لانه قيل عندما تكن في ضائقة تعرف معادن الناس
المسلم لاخيه المسلم كالبنيان يشد بعضه بعضا
نحن الذين في قلب المدفع
وقبلنا فلسطين
وافغانستان
والشيشان
وغيرها..............
لقد قيل عندما تتواجه عقيدة مع قومية فايها تتغلب برايكم
اكيد العقيدة
فكيف تريدون مواجهة اليهود وانتم تقولون نحن العرب
بل ويتبجح بها الاعلام
الحرب بين اليهود والعرب
ما اسخف هذا القول
ولكنها مدبرة حتى قبل ان الد
ما رايكم لوكنتم 3 اشخاص مسلمين موحدين( فرضا من سوريا واندونيسيا وتركيا)
وياتي2 من اي ملة في الارض ويعتدون عليكم
3 مقابل 2 النتيجة لكم
لكن....
لكن عندما ياتون ويقولون بوجه مفتخر بكم
اننا سنتحدى السوري فقط من بينكم
لانه عربي وارفع مكانة بينكم
فهذا اسلوب الشيطان لعنه الله
أاسجد لمن خلقت طينا
ويكون بهذا القول اخرجه من دائرة الامة الاسلامية الى الدائرة الصغيرة
اقصد بها العربية
فهنا الاختبار
هل يستغني عن اخويه لانه ارفع مكانه لانه صدق هذا الكلام المعسول مع السم ام..
بل والطامة
ان يكون التقسيم اصغر
انت سوري انت لبناني انت فلسطيني انت مصري انت مغربي
لتصغر الدائرة اكثر لتخنقهه
اقصد بها القطرية
ستكون النتيجة واحدة
الهزيمة
نعم 2 مقابل 1
النتيجة حتمية
تشاهدون بعض ثمارها اليوم
اتعرفون أشد شئ قتلني داخليا هذه السنوات
اننا كنا نسمع من العرب واعني الشعوب
نعم انتم
اياك
انت نعم....
عند حدوث الحرب لاحد الشعوب منا
تسمع الشعوب العربية يصرخون
باننا فداء لكم
ونقف معكم ولكم منا كل مساعدة ونصرة
ولكن الحكام العرب هم الخونة
هم الذين يمنعوننا
هم الذين يقفون في طريقنا
كنت اعرف ان هذا كلام وفقط كلام
لكن لم يصدق احد
فالمسلم هو الوحيد الذي استطعت التصديق به
اتعرفون كيف
عندما احتلت بلادنا
بلاد الرافدين
بلاد المسلمين
معظم المسلمين في البلاد لم يغادر خوفا من الاحتلال
بل تمت الهجرة بعد بدء القتل الطائفي والفتنة لعنة الله على من ايقضها
هاجرنا نعم
هاجرنا وتركنا ورائنا الاحباب
هاجرنا وتركنا البيوت والاملاك
هاجرنا بعد ما اشتد العذاب
عفوا لا اتحدث عن اصحاب رسول الله (صلى الله عليه وسلم ) وهجرتهم
بل اتحدث عنا(جمعنا الله واياهم)
وكتبها هجرة لنا ان شاء الله
لكن.................
لم نجد انصارا
اتصدقون
اين حديثكم ايها العرب
نحن لم نطلب لجوء عندكم
نحن لم نطلب من نقودكم
نحن لم نطلب ان تطلقوا احدى زوجاتكم ليتزوجها احدنا
نحن لم نطلب مجمعات تسكنونها ايانا
نحن لم نطلب نحن لم نطلب نحن لم نطلب
اتعرفون لماذا لاننا ادرى بالحال
نحن طلبنا مكانا نأوي اليه
نعتزل الفتنة فيه
طلبنا ابتسامة منكم
عندما تسمعون اننا مسلمين من بلاد الرافدين
طلبنا دعاءا
طلبنا ان لا تحاربونا في الوظيفة
طلبنا اخوة لنا
لم نجدها في العرب مثلما توقعت
وجدناها في المسلمين
المسلمين في سوريا في الاردن في جزيرة العرب
في مصر وغيرها
ولكن نسبة المسلمين الانصار قليلة
ادعوكم ان تكونوا انصارا
ولو بابتسامة
ولو بوقفة
ولو بدعاء
ان كل واحد منكم كفل واحد هل سيبقى مهاجر من غير انصاري
انتم تبكون قليلا وتنسون
انا لا اطلب منك ان تشاركه بمال او بيت
اطلب منك ان تسانده ولوبكلمة, لماذا لا تعطى له اقامة
هو لن يطلب منك اكثر من هذا
في قلبه
ولن يطلب
اما ما اقوله فهو من باب
ذكر ان الذكرى تنفع المؤمنين
انا اعرف ان الكثير منكم يوظف مثلا ابناء جلدته ويفضلهم
ولكن من اتكلم عنهم حالة استثنائية
لو لم يجد الانصار اخوة لهم يشاركونهم في كل شي
واضطروا الى الرجوع الى مكة
ماذا تتوقعون سيحدث
سيفتنون او يقتلون
وهذا ما سيحدث لنا ان خذلنا
اعرف اناسا رجعوا وقتلوا
الن يكون في رقبتك دمهم
انا لا اعلم
الله اعلم
من اعان على قتل امرء مسلم ولو بشطر كلمة جاء يوم القيامة مكتوب على وجهه اايس من رحمة الله
ماذا تتوقعون ايها الناس البسطاء عندما تحاربون المسلمين القادمين هجرة من بلدانهم في وظائفهم واقاماتهم
ان لم تترك له خيار
اين برايك سيذهب
الى حتفه
الن يكون دمه داخل في كتابك في كلمة قلتها يوما لمديرك
الن تدخل تحت تفسير الحديث الشريف
انا لا اعلم
انا فقط اتسال
هل تساوي هذه الدنيا شيئا
ارجوكم كونوا مسلمين
لا تقل انا مصري انا سوري انا جزائري
انشروا قصتي بلا اسمي
تستطيعون اقتباسها ونشرها في اي مكان
عسى ان يفتح المسلمون اعينهم ويتذكروا
والسلام عليكم يا اخوتي واحبتي

 

 

Pour être informé des derniers articles, inscrivez vous :

Commenter cet article